تماثيل ضخمة

تمثال الوحدة في الهند The Statue of Unity

يقوم ملوك وحكام الماضي والحاضر ببناء تماثيل ضخمة لرمزيتها المتعددة وبطبيعة الحال ستحظى هذه التماثيل بمزيد من الاهتمام من الناس وتتحول إلى وجهات سياحية تعود بالنفع على شعوبها.

وأول ما نستهل به تماثيل ضخمة في كامل أرجاء المعمورة هو تمثال الوحدة في الهند The Statue of Unity

تمثال الوحدة في الهند The Statue of Unity :

إشارة: إيمكن الرجوع الى الصفحة الرئيسية عبر الرابط الموالي:
تماثيل ضخمة في كامل أرجاء المعمورة


تمثال الوحدة في الهند The Statue of Unity
يبلغ ارتفاعه 182 متراً مع قاعدة يبلغ طولها 58 مترا ليكون مجموع الارتفاع 240 مترا ويزن أكثر من 100 ألف طن ، وتتطلب عمل أكثر من 3000 عامل وتكلف أكثر من 350 مليون يورو: إنه تمثال الوحدة! تم افتتاحه يوم الأربعاء 31 اكتوبر 2018 من قبل رئيس الوزراء الهندي بعد خمس سنوات من بدء العمل ، ويكون بذلك قد تصدر أعلى تماثيل العالم الضخمة التي كان يتربع على عرشها تمثال معبد بوذا (128 متر) في الصين.
وضع التنصيب تحت حراسة مشددة، ولسبب وجيه، التمثال لا يصنع بالضرورة “وحدة”! لأنه بالإضافة إلى حجمه، فإن هذا التمثال الضخم له أهمية رمزية وغاية سياسية .
بني التمثال على مستوى سد سردار ساروفار، في منطقة نائية من ولاية غوجارات، حيث ينتمي إليه رئيس الوزراء ناريندرا مودي الذي افتتحه، التمثال يمثل سردار فالابحاي باتل، تم بناءه كرمز عن استقلال البلاد من قبل الحزب الحاكم. وهذا هو المصدر الأول للخلاف حول هذا التمثال: يعتقد الكثير من الناس أنه ما كان ليوافق الشخص الذي يمثله، والذي كان معاديًا للتمثيل الفردي.
وقال رئيس الوزراء في حفل الافتتاح “اليوم هو اليوم الذي سيتم تذكره في تاريخ الهند. لن ينسى أي هندي هذا اليوم”. إذا كان التمثال ، الذي يمثل ضعف تمثال الحرية في نيويورك، استثنائيًا بشكل واضح ، فسيتذكر الناس أيضًا النظام الأمني الذي تم وضعه يوم الأربعاء فتحسبا لمظاهرات محتملة تم نشر أكثر من 5000 ضابط شرطة داخل دائرة نصف قطرها 10 كيلومترات حول التمثال، في حين حلقت طائرات استطلاع وطائرات هليكوبتر فوق المنطقة.
تم تشييد تمثال الوحدة من الخرسانة والمعادن من ذوبان الأدوات الزراعية التي تبرع بها الفلاحون الهنود ومنه رمزية هذا المعلم في تشاركية المساهمة ثم تم بعد ذلك تغطيتها بالبرونز، وقال رئيس الوزراء إنه من المتوقع أن يجذب التمثال “جحافل السياح” الشيء الذي أثار حفيظة السكان المحليين في هذه المنطقة النائية إلى حد ما ، حيث تغيب القطارات والفنادق وحيث يعاني السكان القبليون من الفقر ويفتقرون إلى المدارس والمستشفيات. يشير النقاد أيضًا إلى تأثير كبير على البيئة، مع “تدمير” نهر نارمادا، خامس أطول نهر في البلاد. والمثير للجدل أكثر هو أن تكلفة الموقع التي مثلت أكثر من ضعف الميزانية المطلوبة من قبل منطقة غوجارات لتكون قادرة على ري 40،000 هكتار من الحقول الزراعية.
وقد تم تجهيز النصب التذكاري في الجزء العلوي بمعرض يستوعب 200 زائر في نفس الوقت، تشمل قاعدته مركز أبحاث مخصص للزراعة والسكان القبليين، كما سيتم تجهيز فندق وقاعة احتفالات ومتحف مخصص للشخصية التاريخية على مستوى فخذيه.

 

 
رابط المرور إلى تمثال معبد الربيع لبوذا في الصين Spring Bouddha Temple.

اظهر المزيد

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق